الشرطة تغلق مدينة العريش بعد إستشهاد ضابط واختطاف مدرعة شرطة ومجندين

أخر تحديث : الخميس 12 يناير 2017 - 2:30 صباحًا
الشرطة تغلق مدينة العريش بعد إستشهاد ضابط واختطاف مدرعة شرطة ومجندين

حدث 24: ;

مقتل ضابط واختطاف مدرعة شرطة ومجندين في العريش

قُتل ضابط جرح مجند واخُتطف مجندين اخرين ومدرعة شرطة بواسطة مسلحين، بعد قتال جرت بشارع الجيش، مقابل مستشفى العريش العام في مدينة العريش في شمال سيناء. بحسب مصدر أمني.

وأفادت مصادر امنية وشهود عيّان ان مسلحين هاجموا مدرعة تابعة لقوات افراد الشرطة وتبادلوا إطلاق النار مع طاقمها، بشارع الجيش، مقابل مستشفى العريش العام.

وأفادت مصادر طبية ان الهجوم ادي عن مصرع ضابط برتبة نقيب يكنى بـ محمد عبد الفتاح ومجند اخر واختطفوا المدرعة ومجندين اخرين واتجهوا بهما لجهة غير معلومة، وتم بث الجثة والمصاب إلى المستشفى العسكري بالعريش.

وتواصل كل الكمائن والارتكازات الامنية إطلاق النار لتامين القوات، فيما تقوم قوات الامن بتمشيط المنطقة المحيطة بالحادث لملاحقة المسلحين وضبطهم.

الشرطة تغلق مدينة العريش وتطالب سكان البلاد التزام منازلهم

أغلقت قوات الامن مساء الأربعاء الشوارع الرئيسية بالعريش، مطالبة سكان البلاد بإخلاء الشوارع والتزام منازلهم حرصًا على سلامتهم، ولشنّ عمليات امنية داخل المدينه

وأكد شهود عيّان ان قوات الامن أغلقت شوارع المدينه والطريق الساحلي ومحيط مستشفى العريش العام، بعد قتال مسلحة بين مسلحين وقوة دورية امنية تابعة لقوات افراد الشرطة

وجابت مدرعة امنية شوارع العريش وهي تردد اعلان وفق مكبرات الصوت موجه للمواطنين: “رجاء الالتزام بمنازلكم وعدم التحرك خارجها والابتعاد قدر الإمكان عن الشوارع الرئيسية والكمائن والارتكازات الامنية وذلك مساء اليوم الاربعاء لا غير حتي انتهاء المطاردات ولعدم التعرض لاطلاق النار العشوائي”.

وأسفرت الاشتباكات عن مصرع ضابط شرطة برتبة نقيب يكنى بـ محمد عبد الفتاح ومجند اخر   واختطاف مدرعة ومجندين اخرين والتوجه بهما لجهة غير معلومة.

وتم بث الجثة والمصاب إلى المستشفى العسكري بالعريش.

زوار متابعي حدث 24: الاخبارية نشكركم على تواصكم معنا على كل جديد و ننشر لكم اهم الاخبار التى نسعي بها لاعجباكم واذا كان لك موضوع تحب ان تنشره الينا … لا تخجل قم لا غير بالضغط على ارسل خبرا وقم الخبر بارسال الينا , شريطة ان يكون الموضوع وفق الشروط الموجود في خيار ارسل خبراً وسيتم قال الموضوع بأسمك … ادراة الشبكة .

المصدر - جريدة ست الستات
رابط مختصر