محامي عبد السلام : المشتبه به في هجمات باريس “يساوي ثقله ذهبا” عند الشرطة الفرنسية

أخر تحديث : الجمعة 25 مارس 2016 - 5:53 مساءً
محامي عبد السلام : المشتبه به في هجمات باريس “يساوي ثقله ذهبا” عند الشرطة الفرنسية

حدث24 :

المصدر – رويترز
تحدث منذٌ قليل محامي صلاح عبد السلام المشتبه به هجمات باريس اليوم الاثنين 21 مارس 2016 الذي يعتقل حيا للضلوع في هجمات باريس التي وقعت في ثلاثة عشر نوفمبر تشرين الثاني إنه يتعاون مع محققي الشرطة و”يساوي ثقله ذهبا” بالنسبة للشرطة.
وتحدث منذٌ قليل وزير الداخلية البلجيكي جان جامبون إن بلجيكا في حالة تأهب من أجل أحتتمال وقوع هجمات عنيفة عقبما كشف عبد السلام البالغ من العمر ستة وعشرون عاما في شقة بالعاصمة بروكسل يوم الجمعة الماضية .
وتحدث منذٌ قليل لنسمة وطن المصرية وزير الداخلية البلجيكي جان جامبون “نعلم أن وقف خلية واحدة يمكن … أن يدفع خلايا أخرى أن تنشط ، وتعمل في بلجيكا ، ولكننا ندرك تاهب هذة الحالة .”
وتحدث منذٌ قليل في نفس السياق السياسي المحقق الفرنسي فرانسوا مولان في مؤتمر صحفي في باريس يوم السبت الماضي قائلاً لمراسل نسمة وطن علي الأراضي الفرنسية إن عبد السلام اعترف لكافة المحققين في فرنسا إنه كان يريد تفجير نفسه مع آخرين في استاد فرنسا ليلة هجوم باريس الذي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية تنظيم داعش الأرهابي مسؤوليته عنه لكنه تراجع عن تفجير نفسه بعد أن نفكر أن حياتة في خطر.
وتحدث في نفس السياق السياسي منذٌ قليل سفن ماري محامي عبد السلام الارهابي المتورط في تفجيرات باريس إنه سيقاضي مولان لقوله هذا علنا ، وفي السياق السياسي وصف ذلك بأنه انتهاك لسرية القضاء الفرنسي ، وفي نفس السياق السياسي أيضاً أضاف ماري أن عبد السلام يتعاون بالكامل الآن مع المحققين الفرنسيين بما فيهم القضاء الفرنسي .
وتحدث منذٌ قليل ماري لمحطة نسمة وطن  “أعتقد أن الارهابي صلاح عبد السلام المتورط في تفجيرات باريس له أهمية قصوى لهذا التحقيق ، ويمكنني الحديث أيضا إنه يساوي وزنه ذهبا ، وأن القضية سيتم كشف غموضها علي يبدة ، فاننا يجب أن تتعاون معة .

هجمات باريس تضر بالسياحة في فرنسا

وفي وقت سابق اكد أكبر مسؤول في بريطانيا في مجال مكافحة التطرف ، والعنف ، والإرهاب الدولي ،مساء اليوم الاثنين 8 مارس 2016 ، إن مسلحي تنظيم داعش الأرهابي يخططون لشن هجمات “كبيرة ، علي مجال واسع ، ومروعة” ضد العاصمة لندن وضد دول الأتحاد الأوروبي.
من جانبة بين وأظهر المفوض المساعد لشرطة لندن في بريطانيا مارك راولي، أن تلك الانظارات التهديدية الذي يشكلهُ تنظيم داعش الأرهابي الذي يسيطر على مساحات واسعة من أراضي بغداد ودمشق، آخذ في الزيادة، وأن تنظيم داعش الأرهابي يسعى لشن هجمات على غرار التي شنها في فرنسا العام الفائت حين قتل مائة وثلاثون شخصا في عمليات إطلاق نار وتفجيرات انتحارية في العاصمة باريس.
وأكد المفوض المساعد لشرطة لندن في بريطانيا مارك راولي : “ما نشهده الآن علي الساحة الدولية ..  خلال الأشهر الفائتة …هو زيادة في حجم التهديدات المستبدة ، والمستفزة من قبل التنظيم .. مزيد من الخطط التي يضعها تنظيم داعش من أجل أقامة تفجيرات في لندن ، ودول الاتحاد الأوروبي .

داعش يشن هجوماً شرساً علي الأتحاد الأوروبي

وأكد المفوض المساعد لشرطة لندن في بريطانيا مارك راولي: “أمامنا جماعة علي المستوي الدولي جماعة متطرفة أخلقياً وارهبياً علي المستوي العالمي بطموحات كبيرة لشن هجمات هائلة ومروعة في أراضي الدول الأوروبية . يذكر أنة في وقت سابق سبق لقادة الأمن البريطانيين التحذير من أن أكبر تهديد من الممكن أن يمثله تنظيم داعش الارهابي هو استقطاب شبان بريطانيين للمنهج الذي يسيرون علية المتشدد من خلال شبكة الإنترنت، والخطر الذي يشكله من انضموا للقتال في دمشق وبغداد لدى عودتهم إلى موطنهم لشن هجمات.
علي الناحية السياسية يعتقد أن نحو ثمنمائة بريطاني سافروا إلى دمشق منذ اندلاع الحرب السورية في الاراضي السورية ، واشتعال المنطقة العربية ، حيث انضم كثيرون منهم إلى تنظيم داعش الأرهابي.
من ناحيتة أكد المفوض المساعد لشرطة لندن في بريطانيا مارك راولي إلى أن الشرطة البريطانية شنت هجوماً واسع النطاق في جميع أنحاء لندن في 2015 ، وامت بحملة أعتقالات واسعة علي الاشخاص التي تربطهم صلة بتنظيم داعش الارهابي من أجل مكافحة الإرهاب علي مستوي بريطانيا.

زوار متابعي شبكة حدث24 الاخبارية نشكركم على تواصكم معنا على كل جديد و ننشر لكم اهم الاخبار التى نسعي بها لاعجباكم واذا كان لك موضوع تحب ان تنشره الينا … لا تخجل قم لا غير بالضغط على ارسل خبرا وقم الخبر بارسال الينا , شريطة ان يكون الموضوع وفق الشروط الموجود فى خيار ارسل خبراً وسيتم قال الموضوع بأسمك … ادراة الشبكة .

رابط مختصر